الجمعة، 9 نوفمبر، 2012

هل الغي النظام العالمي الجديد الرق حقا أم الغاها شكلا واحتفظ بها مضمون؟؟؟؟

هل الغي النظام العالمي الجديد الرق حقا أم الغاها شكلا واحتفظ بها مضمون؟؟؟؟

5 مصير ابناء الحرام والعلاقات البغاء في اوروبا

صورة 2  ايضا يأكل عليها الرجال وهي عارية تماما

ا

6

امراة تغسل السيارات وهي عارية تماما


3 صورة ياكل عليها الرجال وهي عارية تماما

1 الرق في الغرب




............................................................................................

-->..............................
http://twicsy.com/i/BwWoyd


في بلغاريا وهى عضو في الاتحاد الأوروبي " سوق لبيع العذارى."..الحماوات يعاين البضاعة يخترن زوجات لابنائهن الصادم ان البلد تابعة للاتحاد الأوروبي زلها ميثاق صارم بخصوص حقوق الإنسان. .هذه عبودية واضحة
تخيلوا لو كانت دولة اسلامية!!!
في هذه النقطة سنعرف حقيقة التحضر الغربي المزعوم الذي طور وسائل الرق فألغاه شكلا واحتفظ بالمقصد منه وايضا عدد المقاصد
مقدمة تاريخية

الأوربيون الذين استعمروا أمريكا الشمالية بعدما قتلوا سكانها الاصليين من الهنود الحمر اي ما يزيد عن 300 مليون انسان ليستولو علي اراضيهم وينهبوا خيراتهم اتصلوا ايضا بالقارة السمراء افريقيا وكان اتصالهم بهذه القارة وابل عليها كانوا يغيرون على البلاد الأفريقية, ويخطفون الرجال والنساء والأطفال, ويقوم القراصنة بنقلهم فى سُفن البضائع مُكَدَّسين, فى مكان ضيق مظلم, كريه الرائحة, لا يُسمَح لهم حتى بالمسافة التى تكون فى الحظيرة بين بقرة وبقرة, يبولون ويتغوطون على بعضهم بعضاً, مع الحشرات والفئران, دون أدنى مراعاة لآدميتهم, بل كان التعامل معهم أحط وأحقر من معاملة البهيمة, وشاهد على ذلك مسلسل (جذور) الذى أنتجوه بأنفسهم, ليكون شاهداً على ظلمهم أمام الأجيال المتعاقبة. وكان الرجل الأبيض يستعبد الرجل الأسود, ويرى أن من حقه أن يفعل فيه ما يشاء, ينهب أرضه, ويهتك عِرضه, ويسفك دمه, ليحيا حياة الْمُنعَّمين المترفين, ولو على حساب الآخرين, فكان – وما زال – ينطبق عليهم قول القائل: قَتْلُ رجلٍ أبيض فى غابةٍ شىء لا يُغتَفر, وقتل شعب بأكمله أمرٌ فيه نظر!

هل انتهت جرائم الغربين عند هذا الحد فبعد كل هذه الجرائم اصدورا قانونهم التافه بمنع الاتجار بالرقيق شكلا خاليا من اي مضمون  وحتي هذا القانون لم يكن تكرما أو تعطفا منهم ومراعاة لحقوق الانسان

ملابسات قانون الغاء الرق!!

القانون لم يكن تكرما أو تعطفا منهم ومراعاة لحقوق الانسان بل كان لاسباب أقتصادية بحته حارب الشمال الجنوب بقيادة ( إبراهام لنكولن ) تلك الحرب التى اتسمت بسمة ( تحرير العبيد ) , وإن كانت دوافعها الحقيقية هى المنافسة الاقتصادية . والقانون أصدره الشماليون الامريكيون وهم كارهون ولولا العبء الاقتصادي الذي يعانون منه بسبب قلة انتاج الرقيق في أرضهم وزيادة انتاجية الرقيق في الجنوب ما ألغوه.

ذلك أن العبيد المستجلبين من أواسط أفريقية ليعملوا فى الأرض رقيقاً ، لم يستطيعوا مقاومة الطقس البارد فى الشمال فكانت انتاجيتهم ليست علي المستوي المطلوب المحقق لارباح بل كانوا عبء اقتصادي في الولايات الشمالية , وكان معنى هذا أن يجد المستعمرون فى الولايات الجنوبية الأيدى العاملة الرخيصة بسبب تحمل العبيد للطقس في الجنوب الامريكي وبالتالي تتحقق الارباح في الجنوب بسبب العبيد فيتحقق لهم التفوق الاقتصادي ،بينما العبيد في الشمال عب اقتصادي ، ؛ لذلك أعلن الشماليون الحرب بعدما أصبح العبيد في الشمال ((عبء اقتصادي)) وفي الجنوب ((تفوق اقتصادي)) وقامت حرب ضارية بين الشمال الامريكي والجنوب الامريكي بدوافع اقتصادية بحته وليست انسانية وعليه  ولكل من يهلل لهذا القانون
هل كان اصلا من حق الامريكان الخطف والقرصنة ؟؟ هل لو أعاد السارق ما سرقه وهو كاره بعدما تأكد ان ما سرقه لم يعد قادر علي الاستفادة منه هل علي أن  أشكره ؟؟!!!!

ما زلت أذكر حين قام أبراهام لنكولن بتحرير الرقيق بجرة قلم، لقد ظل السود في أمريكا إلى هذه اللحظة أرقاء أمام المجتمع وأمام الدولة، بل وحتى أمام أنفسهم، ولا نعجب إذا عرفنا أن العبيد في أمريكا قاموا بمظاهرات بعد عتقهم بشهور يطالبون بعودتهم إلى العبودية مرة أخرى لأنهم لازالوا عبيداً أمام أنفسهم وأمام المجتمع،

هل ألغي فعلا ام هي بربجندا
تقريرمنظمة اليونسيف تؤكد وجود 27 مليون عبد في العالم في القرن الحادي والعشرين
  وهذه صورة لتقرير حول الرق في بريطانيا منشور سنة 2007

  لقد اصبح الاتجار بالبشر واقعا ملموسا رغم كل القوانين

http://www.jrf.org.uk/sites/files/jrf/2016-contemporary-slavery-uk.pdf
و في امريكا
هذا الكتاب يتحدث بالكامل عن الاستعباد الجديد في امريكا


The Slave Next Door: Human Trafficking and Slavery in America Today

http://www.google.com.eg/books?id=J936zQHE44EC&printsec=frontcover&hl=ar#v=onepage&q&f=false
--------------------------
وأيضا
كما وضحنا من قبل ان مازالت ممارسات الاسترقاق في النساء موجودة بل متطورة مع تتطور الزمان فلماذا أختفت العبودية في الذكور؟؟

لان الألة حلت محل القوة العضلية للذكور فلم يعد العبودية في الذكور مجدية اقتصاديا مثلما حلت الالأت في النقل والمواصلات محل الحيوانات فأأختفت ظاهرة استعمال الحيوانات في النقل والمواصلات الا نادرا جدا جدا وفي البلاد الفقيرة بل حل محلها الشاحنات والحافلات والسيارات والقطارات
أما المتاجرة باأجساد النساء مازالت تؤتي ثمارها بل أصبحت صناعة أقتصادية كبري في عصرنا لذلك ظلت ممارسات الاسترقاق في العصر الحديث فقط مقصورة علي النساء
______________________________

والدليل ان  قانون الغاء الرق في أمريكا كان لاسباب أقتصادية بحته
 بعيدة عن ثوب الانسانية المزعوم ،هو ووجود العنصرية والتفريق بين السود والبيض في المعاملة ومستوي الخدمات المقدمة لكل جنس منهم
لعشرات السنين  بعد قانون الغاء الرق لابراهام لنكوين كنوع من التحقير والاذلال للزنوج فقط لسواد بشرتهم !!!!
فمثلا هذه الصورة حوض مخصص للملونين وحوض مخصص للبيض!!!
ومن الصورة يتضح فارق الخدمة بين الحوضين !!!




لاقى السود في أمريكا كافة أشكال الاحتقار والإذلال فكانت
الأولوية للبيض في كافة الأمور، ففي وسائل النقل تخصص لهم أماكن معينة للجلوس، ولوكانت مقاعد البيض خالية تماما من اي شخص ومقاعد السود مزدحمة فلا يستطيع أي رجل أسود تجاوز القانون العنصري ويجلس علي مقاعد البيض وألا تم القبض عليه من الشرطة،،
 وفي باقي المعاملات الحياتية يقيدون بقوانين معينة لا يستطيع أحد
منهم تجاوزها وإلا ألقي القبض عليه
.
-------
فاأي رق ألغاه انطونين لنكوين بقانونه وقد ظلت ممارسات الرق والتحقير والاذلال للسود من البيض كما هي خلال 98 سنة بعد أصداره القانون؟؟؟!!
وهذا يثبت أن القانون أنطونين لنكوين لاسباب اقتصادية بحته بعيدة عن الانسانية ...
---------------------------
وعندما يخرج علينا أحد بني علمان ويقول الان الزنوج والسود يتمتعون في الدستور الامريكي الأن بالمساواة في الحقوق والواجبات ،،وان الرئيس الامريكي باراك أوباما من أصل أفريقي وأسود اللون.

أقول ان هذه هي حقوق أنتزعوها بنضالهم وكفاحهم وان كان سلميا وقدموا خلال ذلك قتلي في سبيل حريتهم،
ولم يمن عليهم أحد بهذه الحقوق شفقة أو عطفا أو نصرة  لمواثيق حقوق الانسان المزعومة.
قد ظل الزنوج السود في أمريكا يعانون كافة أشكال التمييز والاحتقار والاذلال حتي عام 1963 عندما قاموا بثورة سلمية عن النصب التذكاري
للرئيس الامريكي السادس عشر أنطونين لنكوين  بقيادة مارتن لوثر كينج،،
والذي أغتيل (بضم الالف) إبريل 1968 بواسطة رجل أبيض
لاحظ تاريخ قيام ثورة الزنوج السود في امريكا عام 1963اي بعد 18 سنة  من اصدار مواثيق الأمم المتحدة لحقوق الانسان 1945 !!!
أي ان مواثيق حقوق الانسان بعد أصدارها لم تتطبق في أمريكا خلال هذه الفترة الا أن أنتزع الزنوج السود الامريكيين حقوقهم غصبا بنضالهم وليس بمواثيق حقوق الانسان المزعومة!!!!
-------------------

وقد أحتفظ الغرب الي يومنا هذا بمضمون الرق وعددوا وسائله طوروا مقاصده ولم يلغوه الا شكلا .فبعد ان اصدروا قانونهم المزعوم استعبدوا شعوب بااكملها  من خلال الاستعمار الحديث في الهند وافريقيا والجزائر وقاموا في اثناء احتلالهم لهذه البلاد باافظع الفظائع التي يندي لها الجبين ولن تنل هذه الشعوب حريتها الا من خلال نضال وكفاح طويل سقط فيه الكثير من الشهداء والقتلي ولم يمنوا علي هذه الشعوب الابية الحرية فقد انتزعتها بدمائها غصبا...  وهل انتهي الرق فعلا من خلال انتهاء العصر الحديث؟؟؟؟

=================================================================================================

طبعا بعد اختراع الألة واحلالها محل الانسان لم يعد استرقاق الذكور واستخدام قوتهم العضلية أمر

عملي اقتصاديا ولكن الاستغلال الاقتصادي لاجساد النساء ما زال يؤتي بثماره الاقتصادية بل علي

العكس اصبح ايضا في زمننا بعد ثورة الاتصالات صناعة اقتصادية عملاقة (طبعا حرام) لذلك بقيت

ممارسات الرق في الأناث واختفي في الذكور.


1)مازال الرق موجود وبشكل شرعي أو مع تغاضي الدولة وفي العلن يباعون ويشترون كما كان في السابق في البلاد الغربية بل يعتبر من أعمدة اقتصاد الدولة الغربية
.......................

--> الرق في القرن الحادي والعشرين
المبحث الاول : الرق في بريطانيا
مقدمة المترجم

1- في سنة 2007 وبمناسبة مررو مئتي عام علي اصدار مجلس العموم البريطاني قانون منع الرق سنة 1807 اصدرت مؤسسة
( جوزيف رونتري - Joseph Rowntree Foundation)
هذا البحث وعنوانه
(الرق المعاصر في المملكة المتحدة - تأليف جاري كريج واخرون)
Contemporary slavery in the UK
Overview and key issues
Gary Craig, Aline Gaus, Mick Wilkinson, Klara Skrivankova and Aidan McQuade
2- الذي كان الغرض منه تحديد الاشكال الحديثة للرق (واهمها الاتجار بالنساء والاطفال لاغراض جنسية واجبار الرجال علي العمل من اجل تسديد الديون) ومدي انتشارها في بريطانيا والعالم
3- في سنة 1801 ، قال اليكسس دي توكوفيل
( المفكر والسياسي والمؤرخ الفرنسي واحد رواد الديمقراطية الامريكية ) :
ان الغاء تجارة الرقيق هو قرار لم يسبق له مثيل في تاريخ العالم لن تجد في تاريخ البشرية اعظم من هذا الانجاز

4- وبالطبع توفي اليكسيس قبل ان يتابع مايصفه بالانجاز ، ففي سنة 1999 قال القس ديزموند توتو :
الرق ... لا اعرف كل الاشكال المتوفرة منه حاليا فهي متشعبة ومتعددة لاننا لانتوقع وجودها انها موجودة بصورة خفية ، لن يصدق احد من الناس انه في ظروف العالم المتحضر الحالية يعيش بيننا رقيق ،
سيقولون لك ( انك تختلق الاكاذيب ، فوجود عبيد في عصرنا الحالي امر لايمكن تصديقه)
5- وشتان بين ماكتبه اليكسيس دي توكوفيل وما كتبه القس توتو ، ولكن كما يقول الفرنسيون :
(هذه هي الحياة)

مقدمة المؤلفين
1- لقد كان وجود عشرة ملايين من العبيد الزنوج في الامبراطورية البريطانية والولايات المتحدة وكثير من دول اوروبا وامريكا اللاتينية يمثل عارا ونقطة سوداء في عصر التنوير وفي تاريخ الامم المتحضرة في ذلك الوقت ، ولهذا اصدر مجلس العموم البريطاني سنة 1807 قانون بمنع تجارة الرقيق وصدرت قوانين مشابهة في اغلب الدول المتحضرة في نفس الوقت
2- ولكن لم يكن ذلك القانون كافيا لمنع الرق الذي ظل باقيا ، فصدرت قوانين اخري لاحقة وتأسست مؤسسة (ضد الرق - Anti-Slavery Society) سنة 1839
والتي اعيد تسميتها سنة 1990

( المؤسسة الدولية ضد الرق - Anti-Slavery International)
وهي احدي المؤسسات المشتركة في هذا التقرير
3- ان مشكلة الرق واستمرار المشكلات بين البيض والزنوج والتفرقة العنصرية لازالت موجودة حتي الان في الغرب ولا زالت اثارها حول تخلف نمو الدول الافريقية واضحة
4- يتطلب حل تلك المشكلات العودة لفحص الجذور التاريخية لمشكلة الرق للاجابة علي تساؤلات لازالت محيرة ومؤثرة حتي الان رغم مرور قرون
5- ان الرق لازال موجودا في العالم المعاصر وان اختلفت اشكاله مابين الرق الصريح ( كما كان في العصور القديمة ) في بعض دول غرب افريقيا ( سنذكر ذلك النوع في مبحث منفصل - المترجم) الي الاتجار بالبشر بسبب الديون المنتشر في جنوب وشرق اسيا سواء لاجل الاستغلال الجنسي او العمل القصري
6- وليس الامر قاصرا علي الدول الفقيرة وانما يحدث الرق هنا في بريطانيا !!!!!!!!!!ولا يتم اكتشافه الا عند حدوث كارثة مثلما حدث في خليج موركامب سنة 2004 (حيث عثرت الشرطة علي جثث 19 صينيا كانوا يصطادون القواقع واغرقهم المد ولم يمكن معرفة هويتهم ولا كيف وصلوا بريطانيا ولا من الذي كانوا يعملون لحسابه ) او عند مداهمة الشرطة لبيوت الدعارة حيث تجد عدد من النساء محتجزات ويتم اجبارهن علي ممارسة الدعارة

http://www.youtube.com/watch?v=WnY03UEexfs
بغض النظر عن عنوان الفيديو ولكن المضمون ولماذا رأت هذه المراة ان الاسلام هو الحل


يتضح لنا من خلال الفيديو انه تم شراء (الرقيق الابيض) من المافيا الروسية ثم بيعهم في اسواق برلين في اسواق مخصوصة لذلك تحت عين الدولة ونظرها ودون أدني تدخل منها ويتم بعدها بيعهم الي جميع انحاء العالم وطبعا طبيعة عملهم في اخر الامر هو الدعارة .
...............................................................................
مصدر الذهب والالماس الموجودة في الاسواق هو ياتي من افريقيا عن طريق
عبيد مسخرين
.
المصدر: نيويورك تايمز:

                 http://query.nytimes.com/gst/fullpag...57C0A9669C8B63
واكيد يعملون في في ظروف غير أدمية ولكن مالم تقوله الخبيرة الموقرة  ان هولاء الذين يجمعون الذهب والماس في افريقيا عن طريق ارقاء في جمعه يبيعونه في الاسواق العالمية عن طريق تجار أوربيين ايضا.لكي يشتروا به اسلحة من شركات السلاح الامريكي وبالتالي فان شركات السلاح الامريكي تحقق ثراء فاحشا..
من وراء النزاعات في البلاد الافريقية  وتسخير العبيد في جمع الذهب والماس.
..........
في اخر التقرير تخشي ان اولادها يتحولوا للرقيق في ظل النظام الجديد لذلك تنادي بتطبيق الاسلام حتي لايحدث ذلك
.........................................................................................
2) تقرير من جهة رسمية امريكية يحكي عن جلب بنات واسترقاقهن 50 الف امراة وطفلة

..................................................................................................

-->

 3) تفنن الغرب في جر النساء إلى أعمال مخزية ومهينة نافسوا فيها صور العبودية القديمة. لقد أصبح استغلال أجساد النساء في شتى صور الإباحية صناعة عظيمة(مثل الافلام الاباحية ونوادي العراة والاعلانات) في الغرب حيث تجلب : 12 مليار دولار سنويا في امريكا وحدها:


..........................................................
4)انتشار المطاعم التي تقدم وجباتها علي اجساد النساء العاريات ونساءا يغسلن السيارات عرايا تماما في الشوارع...
.....................................
ضحايا الاستغلال الذكوري

 
 

     .(تجد ذلك في الصورة رقم 2,,3

-->انتشرت في امريكا (وأوروبا) مطاعم تقدم الطعام على أجساد النساء العاريات
(نيويورك تايمز عدد 18 -4- 2007 وعدد 24 -8- 2008 وأعداد أخرى..

.....................................................................................................................................................................................................

-->

الصورة رقم 6
نساء عاريات يغسلن السيارات. المصدر:
رويترز : http://www.reuters.com/article/oddly...D8075020070517
بي بي سي: http://news.bbc.co.uk/2/hi/uk_news/england/leicestershire/4889570.stm




...........................................
لك ياصديقي ان تلك النساء في الصورة (2وو3) تواجه انتهاك لادميتهن يهدم كل اكاذيب الحضارة الغربية المزعومة في تحرير الرقيق.
لك ان تتخيل ان تلك المراة تجاهد لكي تتنفس فقط ابسط حق لاي كائن حي ولن اقول الانسان. لاتستطيع هذه المراة المسكينة الحصول عليه بشكل جيد حتي لايقع الطعام من علي جسدها العاري تماما .
ولك ان تتخيل هؤلاء الرجال الساديون الذين يستمتعون بتناول طعامهم  علي جسدها العاري تماما وكانهم ياكلون من لحمها .

ويبقي رسول الله محمد الذي ارسله الله رحمة للعالمين ينهانا عن هذه الاهانه لمخلوقات الله حتي لوكانوا دواب
................................
إياكم أن تتخذوا ظهور دوابكم منابر ، فإن الله تعالى إنما سخرها لكم لتبلغكم إلى بلد لم تكونوا بالغيه إلا بشق الأنفس ، و جعل لكم الأرض ، فعليها فاقضوا حاجاتكم
الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 22
خلاصة الدرجة: إسناده صحيح
..................................
نعم اخي المسلم المراة الغربية المسكينة لاترقي للمستوي الحيوانات في تعاليم ديننا العظيم.
فهي ليست أكثرمن طاولة طعام او شيء من كماليات طاولة الطعام  ومبولة لرغبات الرجال.
......................................................
هذه هي الحضارة الغربية المزعومة .
طالما انك من اصحاب رؤؤس المال وتمتلكه فمن حقك ان تفعل أي شيء وكل شيء من حقك ان تشتري وتحصل علي كل وسائل الرفاهية والمتعة مهما كانت هذه المتعة سادية ولا انسانية وعلي حساب جسد امراة ضعيفة لم تستطع الانفاق علي نفسها.
ولم تجد رجلا حقا ينفق عليها لان الرجل الغربي غير متكفل بالانفاق علي احد
الرجل الغربي ليس مهمته مع النساء الا التمتع بهن فقط ولاينفق عليهن وينتقل من امرأةالي اخري فمتوسط علاقات النسائية .

..............................................
في تقرير للمراكز
الأمريكية الحكومية للسيطرة على الأمراض:

متوسط عدد النساء اللاتي يقيم معها الرجل الأمريكي علاقات جنسية هو سبع نساء، بل إن 29 % من الرجال قد أقاموا علاقات جنسية مع أكثر من 15 امرأة في حياتهم:

                                                             ونشر في بي بي سي دراسة أجريت على 14 دولة أظهرت أن:

42% من البريطانيين اعترفوا بإقامة علاقة مع أكثر من شخص في نفس الوقت بينما نصف الأمريكيين يقيمون علاقات غير شرعية (مع غيرأزواجهم). وكانت النسبة في إيطاليا 38 ٪ وفي فرنسا 36 ٪
المصدر : بي بي سي ( BBC ):
http://news.bbc.co.uk/2/hi/uk_news/177333.stm


...........................
الرجل الغربي يعدد عشيقاته وبشراهة لانه بمنتهي البساطة لايتحمل مسئوليةاي شيء في هذه العلاقات فهو كل مايفعله هو التمتع لاينفق علي صديقاته التي يتمتع بها ولايتحمل أي التزام مادي او اجتماعي ناحيتها فهي فقط للمتعة.
.................................................................................
معظم الرجال يعاملون النساء كالبغايا وإن كانت البغي أحسن حالاً إذ تحصل على مقابل أما هؤلاء النساء فدون مقابل.

وإذا حبلت إحداهن من هذا الزنا فهو عبؤها وحدها وعليها أن تختار إما أن تتحمل مسؤولية تربية هذا الإبن غير الشرعي أو قتله وهو ما يسمى بالإجهاض:

في أمريكا 10.4 مليون أسرة تعيلها الأم فقط (دون وجود أب)
دائرة الإحصاءات الأمريكية:
http://www.census.gov/Press-Release/www/releases/archives/families_households/009842.html
......................................

الرجل الغربي المتحضر لايعيل احدا هذه صفات الرجل المسلم الذين يفترون عليه كذبا انه لايرتفع في مستوي شهوته عن مستوي الحيوانات
...........................................................................................

 
مصير ابناء المتحررات التي يتمتع بهن الرجل الغربي المتحضر في علاقاته النسائية المتعددة الاجهاض


وفي أمريكا وحدها يقتل بالإجهاض أكثر من مليون طفل سنويا !!
المصدر: المراكز الأمريكية الحكومية للسيطرة على الأمراض:http://www.cdc.gov/mmwr/preview/mmwrhtml/ss5511a1.htm

-->

حقا، يمتلئ القلب حزنا وتفيض العيون دمعا حين نرى كيف يقتل هؤلاء الأطفال الضعفاء وبطلب من أمهاتهم! انظروا كيف تمكن ذئاب البشر من خداع هؤلاء النساء وتدنيسهن وتوريطهن بأطفال الزنا ثم التخلي عنهن حتى انسلخن من كل خلق ورأفة ورحمة! فقتلوا أطفالهن بطرق في غاية الوحشية، بل    إن الوحوش والحيوانات لتدافع عن صغارها حتى الموت
........................................................
هذا اعتبارات الرجل المسلم فقط
...................................................................

والطفل الذي مصيره غير الاجهاض ماذا سيكون مصيره اخر الامر الرميفيالحاويات بمنتهي القسوة والانسانية كما في الصورة رقم 5
.........................................................



-->

...................................................................
وطبعا المراة المسكينة العوبة الرجال لاتجد من هذه العلاقات غير الحسرة قتنتقل من رجلا الي اخر بل قل من ذئب الي اخر بل حيوان الي اخر لعلها تجد الامان والحنان التي تستجديه النساء عادة من هذه العلاقات ولكن لايكون نصيبها من هذه العلاقات غير الامراض الجنسية
.......................................................
لا تقتصر معاناة النساء على ألم الخيانة والفراق بل قد تتعرض للأمراض الجنسية المهلكة بسبب انتشار الفواحش. ففي أمريكا:

أكثر من 65 مليون شخص مصابون بأمراض جنسية لا يمكن شفاؤها.
المصدر: CNN والمراكز الأمريكية الحكومية للسيطرة على الأمراض:
http://www.cnn.com/2000/HEALTH/12/05/health.stds.reut/
http://www.cdc.gov/nchstp/od/news/RevBrochure1pdfintro.htm


........................................................................................................
....................................................................................................

وطبعا لعدم وجود رجل مثل الرجل المسلم يوفرلها مسكن وينفق عليها فعليها ان تكتسب قوت يومها بنفسها
فماذا تعمل المرأة؟؟؟؟
89% من الوظائف الدنيا تشغلها النساء ,,في حين 97% من الوظائف القيادية تشغلها الرجال
كد تقرير لوزارة العمل الأمريكية أن: معظم النساء في الغرب يعملن في الوظائف ذات الأجور المنخفضة والمكانة المتدنية. وحتى مع الضغوط التي تبذلها الحكومة في تحسين وظائف النساء فإن 97 % من المناصب القيادية العليا في أكبر الشركات يشغلها رجال. المصدر: وزارة العمل الأمريكية (تقريرالسقف الزجاجي - Glass Ceiling): ـ http://www.dol.gov/oasam/programs/history/reich/reports/ceiling.pdf

وفي تقرير آخر لوزارة العمل الأمريكية :

89 % من الخدم وعمال التنظيف هم النساء
المصدر: وزارة العمل الأمريكية: http://www.dol.gov/wb/factsheets/20lead2007.htm


...........................................................................................................

-->,, ولكن هذه الوظائف لاتحقق الحياة التي ترجوها النساء فماذا تفعل المرأة المسكينة التي اشتغلت بالوظائف الدنيا بعدما لم تجد رجلا ينفق عليها ( هو يتمتع فقط لاينفق)
.............................
عليها ان تعمل في الدعارة (مضمون الرق الحقيقي) أي البغاء وبتراخيص رسمية من الدولة مدعية الحضارة فبدلا من توفير حياة كريمة لهذه النساء وتسن قوانين لتجعل الرجل الغربي (الذئب) يحافظ علي حرمة جسدها فلا يدنسه بفجوره وينفق عليهن ويكون ملزم التزاما ماديا واجتماعيا تجاها.
فقد سنت قوانين التي تنظم تجارة الرقيق الابيض(الدعارة) وسهلت تراخيص هذا النشاط بشكل رسمي من الدولة.
.....................................................
        نشرت مجلة المجتمع 128
/25
ايطاليا مثلا تمارس مهنه الدعارة فيها
مليون أمراة ايطاليه .
في امريكا عدد الاتي احترفن الدعارة600 الف مراهقة.
.......................................
نشرت مجلة (نوفيل أبسير فايتر) الفرنسية في عددها
16
/12 1980/.
الدعارة في فرنسا توفر العمل لحوالي 300 الف فتاة فرنسية تحصل الدولة علي نصيب الاسد.
.............................
وفي مدينة (بوردو) الفرنسية تصل مكاسب الدعارة السنوية الي ثلاثة بلايين فرنك سنويا.
......................................................................................
الدعارة لم يدعي انه لايعرف الدعارة (تجارة الرق الابيض)
هو قواد يتم من خلاله استرقاق النساء.
ويتم من خلال هذا القواد المعاملات التجارية الخاصة بااجساد هولاء النساء ولاتملك المراة رد أي زبون اراد العبث بجسدها وبالطريقة التي يشاءها هو .
قد تكون له ميول حيوانية لاتستطيع الاعتراض عليها.
لانه سيدفع الثمن الذي يسد به جوعها كما انها ايضا ملزمة تجاه هذا القواد بالتزام مادي يجب عليها ان تدفعه له لانها لاتستطيع ممارسة عملها الا من خلال هذا القواد.
.................................................................
وهذا باختصار الحضارة الغربية.
والله لو استفضنا في سواءات النظام العالمي وجرائمه الاقتصادية الاجتماعية لعرفنا ان هذا النظام لم يلغي الرق بل لغي الحرية.
.....................................................
حيث جعل تقريبا الرق الحالة السائدة في العالم كله والحرية هي الاستثناء حفنة بسيطة جدا من البشر تملك ثروات طائلة لايمكن حصرها واغلبية عظمي من  البشر
تعيش ظروف انسانية بالغة التردي فتجعلها مستعبدة من تلك الحفنة القوية الثرية ثراء فاحش من البشر.
.........................................................................
وتجد الصور المعبرة عن كلامي  الصورة (2,,,3)
......................................................
-->

في هذه الصورةوكاني اري فيها الاغلبية العظمي من البشرية مسترققة  مثل تلك المراة المسكينة العارية .
وسط مجموعة من الذئاب وكاني اري في هؤلاء الرجال الساديون اباطرة رؤوس الاموال في العالم ( المقاولات ,, السلاح ,, النفط ) ولاسف  هم تقريبا الصناع الحقيقين لقرار السياسي في الدولة العظمي في العالم لذلك تري كل الخراب والدمار بسبب هذه الحفنه الجشعة من البشر . . هذه الفئة الجشعة هي التي تسترق البشرية كلها. هم سبب معاناة اطفال المسترققين في افريقيا  .هم السبب في تجارة النساء كرشاوي جنسية للمعاملات التجارية بين   أصحاب رؤوس الاموال وبعضهم البعض  . واحد اسباب الحرب علي العراق من اجل النفط والمقاولات .
.......................................................
في هذا العالم وبفضل الحضارة الغربية المزعزمة اصبح
أي فقيرفي هذا العالم هو عبد مسترقق للغني,,, واصبح أي ضعيف هو عبد مسترقق لكل قوي ولكن طبعا النظام العالمي يعمل ولازال يعمل حتي تتسع الهوة بين الفقراء والاغنياء والضعفاء والاقوياء  حتي يتسع نطاق الرق في هذا العالم فاصبح هوالحالة السائدة أصلا ويصبح الرق هو الوضع الطبيعي ولكن الحرية الاستثناء  ولكن بادعائات تحررية خداعة.
النظام العالمي جعل الناس يعبد بعضهم البعض
.
.......................................................................................................
 
ما هو مضمون الرق وخاصة في النساء؟؟؟؟
كما قلنا امراة لايشعر احد تجاها بحرمة او بحمية الغيرة والشرف يخادعها رجل تلو الاخر. ليس لها ناحية أي احد التزام مادي او اجتماعي ولا احد ينفق عليها هي للمتعه فقط.
جسمها مستباح لكل طالب متعة ولكل ذئب بشري تعمل في الدعارة لكي تكسب قوت يومها ويقبض القواد الثمن .

جسدها العاري تماما يتناول عليه مجموعة من الرجال الساديون المتوحشون طعامهم وكانهم ياكلون من لحمها في مطاعم مرخصة من الدولة . بجسدها العري تماما تغسل سياراتهم الفارهة ..
............
يتم استغلال جسدها في الاعلانات والمجالات الاباحية في تجارة تدخل اكثر من12 مليار دولار سنويا. للدولة مدعية التحضر.
...................
اما اولادها من علاقتها مع الرجال هما اما ان يكون مصيرهم  الاجهاض واما ان يكون مصيرهم  الحاويات لانهم ابناء علاقات محرمة لم يعترف بها ابائهم ولان امهم المتحررة  ليست أكثرمن
مبولة شهوة لرجل حقا حيوان لاتستحق ان تكون ام لاولاده بحيث ان يتحمل أي مسئولية ناحيتها او اولادها.
هي مبولة متعة فقط وليست تلك المرأة التي يتم مشاركتها في تكوين اسرة محترمة  . لذلك تجد عموم الرجال الغربيين وهذا الطبيعي بالنسبة للرجل الغربي .ان يعدد بشراهة في علاقته النسائية لانه غير ملتزم بمسئولية تجاه المرأة والاطفال.
.............................................................................................
.................................................................................................
كل هذه الصفات التي ذكرتها ستجدها موجودة في القاعدة العامة من النساء الغربيات وهي الي حد بعيد متطابقة مع مضمون  الرق في عصور
ما قبل الاسلام ولكن بشكل جديد وعصري براق.
..................................
اترك للقاريء المنصف واساله  من اكرم الانسان حقا ؟؟؟
الاسلام ام المسيحية ام النظام العالمي الجديد أم النظام العالمي القديم قبل الاسلام
من اشفق حقا علي ضعف الضعيف وسن القوانين لحمايته ومن استغل ضعف الضعيف قديما وحديثا ليبني علي ظهرالعبد المجلود وجسد المرأة العاري حاليا حضارته المزعومة
.
.............................................................................................................

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق