الخميس، 16 أغسطس، 2012

تبرئة ديناصور من لقب «جد الطيور»



http://www.wnd.com/index.php?fa=PAGE.view&pageId=327285...

http://www.nature.com/news/2011/110727/full/news.2011.443.html...

http://www.arn.org/blogs/index.php/literature/2011/07/29/rewriting_the_textbooks_on_archaeopteryx...



اقرأ المزيد : تبرئة ديناصور من لقب «جد الطيور» - جريدة الاتحاد http://www.alittihad.ae/details.php?id=71136&y=2011#ixzz23opdF5p0



فبالنسبة لمسألة تطور الطيور تلك المعضلة والمأزق , فقد سيقت حفرية الأركيوبتريكس على أنها الطائر الأولي الذي تطورت عنه الطيور من الزواحف , حيث قدر عمره بـ 150 مليون سنة , ثم في 23 يونيو عام 2000 م , نشرت صحيفة (النيويورك تايمز) خبرا ًعلميا ًبعنوان :
اكتشاف حفرية تهدد نظرية تطور الطيور "Fossil Discovery Threatens Theory of Birds' Evolution"
وذلك لأنها حفرية طير أقدم في العمر من الأركيوبتركس بـ 75 مليون سنة , فكيف يكون هناك طائر كامل قبل الحلقة الوسطى ؟
وتم نشر الخبر أيضا ًفي مجلات علمية شهيرة مثل مجلة (Science) ومجلة (Nature) وفي قناةBBC الإخبارية , وكان الخبر العلمي كالتالي :
" لقد اكتشف العلماء أن الحفرية الجديدة التي تم استخراجها من الشرق الأوسط والتي ترجع إلى 220 مليون سنة :
هي لكائن مغطى بالريش , ولديه عظمة ترقوة : تماما ًمثل الأركيوتيركس : والطيور التي نعرفها اليوم , ولديه عِراق ريشة مجوف Hollow shafts in its feathers , وهذا يدحض الادعاء بأن الأركيوتيركس هو الكائن الانتقالي الذي انحدرت منه الطيور , لأن هذه الحفرية التي فيها كل صفات الطيور , قد تم اكتشافها 75 مليون سنة قبل ما أعطاه التطوريون لظهور الأركيوتيركس .
وهذا هو نص الخبر بالإنجليزية :
It has been discovered that the fossil, which is unearthed in the Middle East and estimated to have lived 220 million years ago, is covered with feathers, has a wishbone just like Archaeopteryx and modern birds do, and there are hollow shafts in its feathers. THIS INVALIDATES THE CLAIMS THAT ARCHAEOPTERYX IS THE ANCESTOR OF BIRDS, because the fossil discovered is 75 million years older than Archaeopteryx. This means that A REAL BIRD WITH ALL ITS CHARACTERISTIC FEATURES ALREADY EXISTED 75 MILLION YEARS BEFORE THE CREATURE WHICH WAS ALLEGED TO BE THE ANCESTOR OF BIRDS
http://www.nytimes.com/2000/06/23/us/fossil-discovery-threatens-theory-of-birds-evolution.html?pagewanted=all&src=pm

منذ سنة 2010 و نظرية التطور تتلقى الضربات تلو الضربات الموجعة كان أولها عند اكتشاف بقايا أقدم رباعي الأقدام في شرق بولونيا مما أدى إلى انهيار عدة مستحاثات لكائنات منقرضة كان التطوريون قد أولوها على أنها حلقات انتقالية،  و آخر هذه الضربات كانت قد تلقتها سنة 2013 باكتشاف أقدم طائر عاش على وجه الأرض. و قبل هذا التاريخ كانت المنتديات  و المقالات العلمية  و النقاشات التي تدور بين التطوريين حول أصل الطيور و حول الأشكال الانتقالية عادة ما يلجأون إلى ذكر طائر الأركيوبتركس كمثال واضح و صارخ على صحة الإدعاء بأن الطيور يعود أصلها إلى الزواحف و كان قد استحق بذلك لقب أشهر مستحاثة انتقالية في اللائحة التي كان قد رسمها التطوريون و لطالما دافعوا عن هذه المستحاثة باعتبار أن الأركيوبتركس كان يمتلك عدة صفات مشتركة مع الزواحف من بينها الأسنان و المخالب في أطراف أجنحته ،و لطالما كان المدافعون عن حقيقة الخلق ما يؤكدون على أن الأركيوبتيركس لم يكن سوى نوع من الطيور المنقرضة التي تمتلك ميزات كانت قد ظهرت معها و على أن المخالب التي تمتلكها في أطراف أجنحتها لا زلنا نشاهدها ليومنا هذا في بعض الأنواع من الطيور ك التوراكو و الهواتزين . و قد كشف السجل الأحفوري عن وجود الأسنان في عدة أنواع من الطيور المنقرضة من قبل إلا أنهم عادة ما كانوا يتهموننا بإنكار الأدلة و البراهين الواضحة على صحة ادعاءاتهم.
 Aurornis xui رسم تقريبي لمستحاثة 
و لقد كانت الصدمة كانت قوية و مدوية عندما تم اكتشاف مستحاثة أقدم طائر عاش على سطح الأرض في جمهورية الصين الشعبية على يد إحدى المزارعين و قد أطلقوا عليه اسم Aurornis xui و قد عاش هذا الطائر منذ حوالي 150 إلى 160 مليون سنة (أي عاش تقريبا في نفس الحقبة أو يزيد عن الأركيوبتيريكس الذي عاش منذ 150 م.س) طوله حوالي نصف متر من رأس منقاره إلى أقصى ذيله و جسده مغطى بالريش ويملك أسنان صغيرة و قوائم أمامية طويلة. و قد اعترف الباحث كودفروا (Godfroit) الذي يعمل بالمعهد الملكي البلجيكي للعلوم الطبيعية ببروكسيل لمجلة الطبيعة المشهورة و المعروفة بدعمها للتطور بأن المستحاثة تنتمي إلى طائر شبيه بالطيور المعاصرة. و قد تم الاعتراف في نفس المجلة على أن العلاقة بين الطيور و الديناصورات قد صارت أكثر ضبابية مما كانت عليه من قبل و هذا ما سيفرض عليهم تعديل الشجرة التطورية للطيور. (1)

 صورة لمستحاثة الطائر التي تم اكتسافها في الصين 

إلا أنه هناك بعض التطوريين الذين لم يصدقوا ما جرى فقرروا طمس أعينهم لدرجة أنهم أنكروا حتى انتماء هذه المستحاثة الجديدة لعائلة الطيور بالرغم من نوعية دمها الحار و بنية الريش الذي يغطي جسدها بأكمله، حيث علق العالم لويس تشياب مدير معهد الديناصورات في متحف التاريخ الطبيعي بمدينة لوس أنجلس بولاية كاليفورنيا على هذا الخبر بالقول: "يبدوا أنه قريب شيء ما من أصل الطيور إلا أنه ليس بطائر" (2). و الدافع وراء هذا الجحود هو الغياب الكلي لأي حلقة انتقالية يمكنها إثبات أن أصل الطيور يعود فعلا إلى الديناصورات إلى أن اكتشاف مستحاثة Aurornis xui قد أعاد مسألة أصل الطيور 10 ملايين سنة إلى الوراء مع العلم أنه يعتبر شبيه إلى حد كبير بالطيور المعاصرة.
المراجع:
(1). (2)- http://www.nature.com/news/new-contender-for-first-bird-1.13088https://fbcdn-sphotos-c-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash3/530781_422458684474951_617368519_n.jpg

http://news.nationalgeographic.com/news/2002/11/1120_021120_raptor.html


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق